بسم الله الرحمن الرحيم  "من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدّلوا تبديلاً" صدق الله العظيم

     
     
 

راية الكفاح المسلح

 
 

وفي السياق نفسه حيث إعتبرنا أن كل ماسبق من عملنا التنظيمي والسياسي والديبولماسي كان يهدف أساسا إلى تهيئة المناخ وبناء الأساس الصلب لإعلان إتجاهنا الأساسي وطريقنا الرئيسي في النضال وهو الإعلان عن بدء الكفاح الفلسطيني المسلح وإطلاق الرصاصة الأولى في 1/1/1965.. لذلك فكل ما تجمع لدينا من إمكانيات في تلك الفترة و ما جمعناه من تبرعات أو وصلنا من دعم كان يتجه بكل ثقة وحماس لبدء وتعزيز وإستمرار الإنطلاقة المسلحة من هنا فإن شاغلنا الأساسي في تلك الفترة قد تركز حول تنظيم وتدريب وتجهيز الوحدات القتالية،  وخاصة لك الوحدات التي تملك خبرة ومعرفة بطبيعة الأرض ومداخلها.

 
 

ثم كان شاغلنا الملازم لهذا التنظيم والتدريب هو العمل الحثيث على جمع كل ما يمكن جمعه ن الوسائل القتالية من سلاح ومواد وتجهيزات.

 
     

 نشوء حركة فتح

 اللقاء الأول مع أبو عمار

 الإنطلاقة

 

 

التوقيع في دفتر الزوار مواقع فلسطينية حقوق النشر محفوطة لشركة سيداتا